الوضع الداكن
منوعات - دراسات تبين أضرار قضم الأظافر وما ينجم عنه من مشاكل صحية
نشر بتاريخ 2023/06/15 9:56 صباحًا
1290 مشاهدة

قالت طبيبة الأطفال الألمانية مونيكا نيهاوس إن قضم ‫الطفل أظفاره يرجع إلى أسباب نفسية مثل التوتر النفسي؛ حيث يشعر الطفل ‫عبر قضمها براحة نفسية في المواقف التي تسبب له التوتر، ‫مشيرة إلى أن هذه الظاهرة تحدث غالبا لدى الأطفال بدءا من عمر 3 أو 4 ‫سنوات.

مشاكل صحية خطيرة

‫وأوضحت طبيبة الأطفال الألمانية أن قضم الأظفار قد يؤدي إلى مشاكل صحية ‫خطيرة مثل التهابات في مرقد الظفر، كما قد يلحق أضرارا بالأسنان الأمامية ‫والمفصل الصدغي الفكي، بالإضافة إلى ذلك يمكن أن تصل البكتيريا ‫والجراثيم العالقة باليد والمسببة للأمراض إلى داخل الجسم بسهولة مسببة ‫الإصابة بأمراض عدة.

‫وعن كيفية مواجهة قضم الأظافر لدى الأطفال، حذرت نيهاوس من توبيخ الطفل ‫وتهديده؛ حيث يؤدي ذلك إلى تفاقم المشكلة. وبدل ذلك ينبغي تشجيع ‫الطفل على الإقلاع عن هذه العادة الذميمة ومكافأته عند التخلي عنها.

‫قص الأظفار

‫وبشكل عام، ينبغي قص الأظفار باستمرار وتشذيبها بالمبرد بحيث لا يجد ‫الطفل ما يقضمه منها.

‫وإذا لم تفلح هذه التدابير في مواجهة قضم الأظفار، فينبغي حينئذ استشارة ‫الطبيب للخضوع للعلاج النفسي مثل العلاج السلوكي؛ حيث يتعلم الطفل خلال ‫هذا العلاج إستراتيجيات تساعده على مواجهة التوتر النفسي الذي يدفعه ‫إلى قضم أظفاره.

الكلمات الدلالية
اقرأ ايضاً
اخر الحلقات