الوضع الداكن
منوعات - مع نهاية العام … 2023 يشهد أكبر عدد من الصراعات في العالم
نشر بتاريخ 2023/12/13 7:38 صباحًا
375 مشاهدة

كشفت الدراسة السنوية للمعهد الدولي للدراسات الإستراتيجية (IISS) عن تفاقم الصراعات العالمية، أن هناك 183 صراعاً مسلحاً إقليمياً في العالم عام 2023، وهو الرقم الأعلى منذ 30 عاماً.

 

هذا التصاعد يرسم صورة قاتمة للعنف المتزايد في العديد من المناطق، حيث تعاني الكثير من النزاعات من صعوبة بالغة في إيجاد حلول جذرية.

 

ما يثير القلق هو الارتفاع الملحوظ في حوادث العنف بنسبة 28%، وزيادة عدد الوفيات بنسبة 14%. هذا الواقع الدامي يدفع بعض القادة للنظر إلى الحرب كأداة سياسية مفيدة، وهو ما ينذر بمزيد من التعقيدات والتحديات الأمنية.

 

لفتت الدراسة الانتباه إلى تفاقم العنف المسلح، مدفوعًا بتزايد عدد الجهات الفاعلة وتعقيد دوافعها، فضلاً عن التأثيرات العالمية والتغير المناخي المتسارع.

 

وفقاً للجنة الدولية للصليب الأحمر، هناك 459 جماعة مسلحة تؤثر بشكل مباشر على حياة نحو 195 مليون إنسان، وتمتلك الغالبية العظمى من هذه المجموعات قدرة كافية لفرض الضرائب وتوفير بعض الخدمات العامة.

 

تبقى مناطق مثل أوكرانيا وفلسطين من بين أشد الأماكن عنفًا على الأرض.

 

الأزمة الإنسانية المتصاعدة تجلت في أعداد اللاجئين المذهلة، مع أكثر من 6 ملايين لاجئ في سوريا، و5 ملايين في أفغانستان، ومليون في ميانمار.

 

من جانب آخر، يشير المعهد إلى أن الصراعات الإقليمية في الأمريكتين غالبًا ما تنبع من التنافس بين الجماعات الإجرامية، لاسيما في تجارة المخدرات.

 

يتجلى هنا العجز الواضح للحرب على المخدرات في تأثيرها الضئيل على الإنتاج أو سلاسل التوريد، بل وتحفيز هذه الجماعات على التسلح بأسلحة فتاكة أكثر، معظمها مصدره الولايات المتحدة.

 

يقدم هذا التحليل رؤية شمولية للأزمات العالمية، مسلطاً الضوء على تعقيدات الصراعات الإقليمية والعوامل المتداخلة التي تعزز من استمراريتها وتأثيرها الإنساني والجيوسياسي.

 

الكلمات الدلالية
اقرأ ايضاً
اخر الحلقات