الوضع الداكن
الأخبار - رئيس هيئة الإعلام يبحث مع رئيس معهد العالم العربي في باريس إحياء الإرث الحضاري العراقي
نشر بتاريخ 2024/05/25 6:34 مساءً
187 مشاهدة

التقى رئيس هيئة الإعلام والاتصالات الدكتور علي المؤيد، برئيس معهد العالم العربي في باريس السيد جاك لانغ، في لقاء تناول أهمية العراق وإرثه الحضاري والتاريخي في تعزيز الهوية الوطنية العراقية وتوطيد العلاقات الثقافية مع العالم.

وأكد الدكتور المؤيد على الدور المحوري الذي يلعبه الإرث الحضاري والتاريخي للعراق في تشكيل الهوية الوطنية، مشيراً إلى أن هذا الإرث يشكل جسراً للتواصل مع الثقافات الأخرى ويعزز مكانة العراق على الساحة الدولية.

وأعرب المؤيد عن تقديره للجهود التي يبذلها معهد العالم العربي في التعريف بالثقافة العربية والإسلامية، مشيداً بوجود الشاعر والأديب العراقي شوقي عبد الأمير في إدارة المعهد، وداعياً إلى تعزيز التعاون بين الهيئة والمعهد من خلال إقامة ورش عمل ومعارض فنية مشتركة تساهم في إثراء المشهد الثقافي والفني في كلا البلدين.

ويعد معهد العالم العربي واجهة ثقافية ودبلوماسية أنشئ عام 1987 عبر شراكة بين فرنسا والدول العربية، ويتخذ من العاصمة باريس مقراً له.

كما أكد رئيس هيئة الإعلام والاتصالات على أهمية دعم الشباب العراقي وتوفير الفرص لهم للإبداع والتميز في مختلف المجالات، مشيراً إلى أن الشباب يمثلون مستقبل العراق ويحملون على عاتقهم مسؤولية بناء وطن مزدهر ومتقدم.

من جانبه، أشاد السيد جاك لانغ بالدور الذي يلعبه العراق في الحفاظ على التراث الثقافي والإنساني.
وأكد على أهمية تعزيز التعاون بين معهد العالم العربي وهيئة الإعلام والاتصالات العراقية في سبيل تحقيق الأهداف المشتركة.

ويعد السيد لانغ شخصية منفتحة على الثقافة العربية وعمل كوزير للثقافة في الحكومة الفرنسية بين عامي 1981 و1986، ثم بين عامي 1988 و1993، كما تولى حقيبة التعليم في عام 1991، ويعتبر من الشخصيات الداعمة لحق الشعب الفلسطيني في الاستقلال وإنشاء دولته.

هيئة الإعلام والاتصالات
الإعلام والاتصال الحكومي
25- أيار 2024

الكلمات الدلالية
اقرأ ايضاً
اخر الحلقات