أعلنت مستشفى جراحة الجملة العصبية عن استقبالها 74 حالة إصابة رصاصة بالرأس نتيجة الرمي العشوائي خلال 2018، مبينا أن أغلب الحالات تم إنقاذها وإخراج الرصاصة بعد أن تسببت لهم بنزف في الدماغ وشلل نصفي وكلي للأطراف.
وقال مدير المستشفى سمير حميد الدلفي، في بيان، إن "طوارئ مستشفى جراحة الجملة العصبية تلقت نحو 74 إصابة رصاصة بالرأس نتيجة الرمي العشوائي في العاصمة بغداد خلال العام الماضي".
وأضاف البيان، أن "من بين الحالات 64 إصابة ذكور و10 حالات اناث"، مشيراً إلى أن "جميع الحالات تسببت لهم بنزف في الدماغ والغالبية منهم ما بين شلل كلي ونصفي للأطراف الأربعة وبعضها ألحقت ضررا بالنظر فضلا عن حالات مختلفة أخرى".
وأشار البيان، إلى أنه "بعد اخراج الرصاصة وجلسات العلاج الطبيعي تمكن اغلب المصابين من استعادة حركة اطرافهم ممن انشلت بسبب الإصابة وآخرين في عمق الدماغ ونزف شديد لقوا حتفهم قبل إدخالهم العمليات".
ودعا الدلفي، بحسب البيان، الجهات المعنية إلى اتخاذ إجراءات حازمة للحد من الرمي العشوائي لما يسببه من أذى للمواطنين وكوارث ووفاة بعضهم خاصة من الأطفال.