وصل وزير الداخلية الفريق الركن عثمان الغانمي إلى محافظة كركوك برفقة قائد قوات الشرطة الاتحادية لبحث الواقع الأمني بعد تزايد الهجمات التي يشنها تنظيم داعش الإرهابي في المحافظة.

وبحث وزير الداخلية عثمان الغانمي حال وصوله مع محافظ كركوك راكان الجبوري، وبحضور وكيل وزير الداخلية وقائد الشرطة الاتحادية وقائد المقر المتقدم أوضاع كركوك الأمنية، مؤكدا في اجتماع موسع حرص الحكومة الاتحادية ووزارة الداخلية على تحقيق الأمن ودعمه في كركوك.

وتشهد كركوك هجمات تشنها عصابات داعش، إضافة إلى حرق المحاصيل الزراعية، واستهداف مؤسسات اقتصادية حيوية.