بحث وزير الإعمار والإسكان والبلديّات العامة، طارق الخيكاني، مع السفير الفرنسي في بغداد، مارك باريتي، سبل التعاون المُشترك بين البلدين، من خلال إطلاق مشاريع خدمية.
وذكرت وزارة الإعمار أنه سيتم استقدام شركات فرنسية لتنفيذ عدد من مشاريع المجمعات السكنية، ومشاريع الطرق، وبناء الجسور، والمدارس، بالإضافة إلى شبكات المياه.