حصلَت قناة الفلوجة على وثائق مسربة من محافظة ديالى تؤكّد تورط القيادي في تيار الحكمة وعضو مجلسِ المحافظة قاسم المعموري بصفقات فساد كبرى متعلقة بمشاريع خدمية لم تنجز منذ أكثر من ست سنوات.

وتظهر الوثائق المسربة من ديوان محافظة ديالى اَن اسم المعموري ورد في جميع الوثائق الرسمية المتعلّقة بمشاريع خدمية متلكّئة اُحيلَت الى شركات استثمارية ضمن صفقات فساد واهدار للمال العام.

وتؤكّد الوثائق اَن المعموري مرر جميع المشاريع إلى شركات لم تُنجزها رغم احالتها منذ أكثر من ست سنوات ممثلا عن مجلس المحافظة لتبقى المشاريع على الورق فقط.

وكان المعموري قد اتهم مسؤولين محليين وأعضاء في المجلس بتمرير مشاريع ضمن صفقات فساد مالي واداري.