اتّهمَ تقريرٌ لوزارة الخارجية الأمريكية شخصياتٍ ومؤسّساتٍ عراقيةً بتحويل العملة الأجنبية إلى إيران؛ لتخفيف ضَغطِ العقوبات ودعمِ الحرس الثوري الإيراني والفصائلِ التابعةِ له في المنطقة.

وقال التقريرُ الذي نَشرَتْه الوزارةُ على موقعِها اِنّ شخصياتٍ ومؤسّساتٍ حكوميّةً عراقية متورّطةٌ بتحويل العُملةِ الأجنبية إلى إيران، لافتةً إلى اَنّ تلك المُؤسّساتِ متّهمةٌ أيضاً بتقويض نَزاهةِ النظام المالي في العراق.