أقدمت امرأةٌ نمساويةٌ في الخامسةِ والثمانين من عمرها على تمزيق أوراقٍ نقديةٍ تقدّر قيمتُها بحوالي مليون يورو، لكي تحرمَ ورثتَها منها.
وعُثرَ على أوراقٍ نقديةٍ من فئتي مئةٍ وخمسِمائةِ يورو، تُقدّر قيمتُها الإجماليةُ بتسعمائةٍ وخمسين ألف يورو، في المأوى الذي نُقلت إليه خمسةَ أيّامٍ قبل وفاتها؛ كما أتلفت الثمانينيةُ أيضاً دفاترَ توفيرٍ لحساباتٍ مصرفيّة، وفقًا لما نقلته صحيفةُ كوير عن القضاء في منطقة فاينر توشتاد.
فيما أكدت مصادرُ قضائيةٌ أنّه لم يتمَّ فتحُ تحقيقٍ في الحادثة باعتبارها لا تُشكّل انتهاكًا للقانون الجزائي، أمّا المصرفُ المركزيّ في النمسا فأبدى استعدادَه لاستبدالِ الأوراقِ النقديةِ الممزقة.