اتحد زوجان من المجرات المتصادمة عن طريق الجاذبية حملا اسم " NGC 6052"، يقعان داخل كوكبة هرقل على بُعد 230 مليون سنة ضوئية من الأرض، حيث التقط تلسكوب "هابل الفضائي" صورة لهما.

ونشرت وكالة الفضاء الأمريكية "ناسا" على حسابها بموقع إنستغرام، أنه منذ زمن بعيد جمعت الجاذبية المجرتين معاً في هذه الحالة الفوضوية التي نلاحظها الآن، النجوم تتبع الآن مسارات جديدة بسبب التغيرات في الجاذبية. بالنهاية ستندمج المجرات بالكامل لتشكل مجرة واحدة مستقرة.

وأضافت "ناسا": قد يبدو هذا كأنه كارثة كبيرة، ولكن نظراً إلى أن المجرات غالباً ما تكون فارغة، فإن الاصطدامات الفعلية بين النجوم قليلة ومتباعدة.

وقالت وكالة الفضاء الأوروبية: إنه بما أن النجوم تنتج الضوء الذي نراه، فإن المجرة تبدو الآن ذات شكل فوضوي للغاية، مضيفة: في النهاية، ستستقر هذه المجرة الجديدة في شكل، قد لا يشبه أياً من المجرتين الأصليتين.