أكد نائب رئيس الوزراء التركي نعمان قورطولموش أن الوجود العسكري التركي في معسكر بعشيقة، ومناطق أخرى مستمر، إلا أن القوة تراجعت قليلاً
وأكد قورطولموش أن محافظ نينوى السابق أثيل النجيفي، طلب مساعدة العسكريين الأتراك بخصوص تدريب وحدة من قوات الحشد الوطني في الموصل، وكانت الحكومة العراقية في تلك الفترة على علم بهذا الموضوع. وأضاف أن إرسال تعزيزات عسكرية مؤخراً جاء بهدف تأمين الحماية للمدربين الأتراك ضد تنظيم داعش الذي يبعد ما بين خمسة عشر إلى عشرين كيلو مترا عن معسكر بعشيقة.