وصلت إيرادات نادي برشلونة الإسباني إلى مستوى قياسي لم يعرفه أي ناد في العالم، في تاريخ كرة القدم.

وأعلن النادي الكتالوني أنه حقق إيرادات بلغت 1.05 مليار دولار في العام المالي 2017-2018، ليصبح أول ناد يتجاوز دخله السنوي حاجز المليار دولار.

وكشف النادي أن ارتفاع الإيرادات ناجم عن بيع البرازيلي نيمار لباريس سان جرمان الفرنسي العام الماضي، فضلا عن زيادة دخله من حقوق البث التلفزيوني من دوري أبطال أوروبا.

وأصبح نيمار أغلى لاعب كرة قدم في العالم، عندما انتقل إلى النادي الباريسي العام الماضي مقابل 222 مليون يورو.

وتفوق دخل برشلونة على ما حققه غريمه الإسباني ريال مدريد، الذي أعلن في وقت سابق أنه تحصل على 892 مليون دولار في العام المالي ذاته.

وأعلن النادي أيضا عن ميزانية قياسية بلغت 1.105 مليار دولار لهذا الموسم، بانتظار إقرارها من الجمعية العمومية في 20 أكتوبر الجاري.