أكّدَ مكتبُ رئيسِ الوزراءِ أنّ حيدرَ العبادي أحالَ ملفاتٍ تخصُّ مفوضيةَ الانتخاباتِ الى هيئةِ النزاهةِ قبلَ اِجراءِ الانتخاباتِ بشأنِ خُروقاتٍ تخصُّ عملَ أجهزةِ الاقتراع.

المتحدثُ باسمِ المكتبِ سعد الحديثي قال اِنّ الخرقَ متعلّقٌ بعدمِ قيامِ المفوضيةِ بالتعاقُدِ مع شركاتِ فحصٍ لأجهزةِ الانتخاباتِ، كما كان يجبُ اَنْ يحدثَ حسبَ مُتطلّباتِ وشروطِ المفوضيةِ ذاتِها بهذا الخصوص، مضيفا اَنّ هذا الطلبَ الموجّهَ الى النزاهةِ استندَ الى كتابِ لجنةٍ تحقيقيةٍ برئاسةِ رئيسِ ديوانِ الرقابةِ الماليةِ والصادرِ بتاريخِ السادسِ من أيار الحالي أي قبلَ الانتخابات.