(رويترز) - قالت الشرطة الهندية إن ما لا يقل عن 36 شخصا لقوا حتفهم كما أصيب 50 آخرون مساء السبت عندما خرجت تسع عربات من قطار ركاب عن القضبان في شرق الهند في أحدث كارثة يشهدها قطاع السكك الحديدية الحكومي في البلاد.

وخرج القطار السريع القادم من جاجدالبور إلى بوبانسوار عن القضبان  قرب محطة كونيري في ولاية اندرا براديش على بعد نحو 30 كيلومترا من بلدة رايجار.

وقال جيه.بي. ميشرا مدير العلاقات العامة في شركة إيست كوست للسكك الحديدية -التي تدير القطارات في المنطقة التي وقع بها الحادث- "عملية الإنقاذ انتهت تقريبا."

وتابع "الأولوية بالنسبة لنا هي تقديم الرعاية للركاب المصابين وتقديم المعاملة اللائقة لهم بنقلهم إلى المستشفيات. كما نبحث في كل العربات كي نتأكد من عدم وجود أي شخص عالق بالداخل."

وذكر ميشرا أنه لم يعرف بعد سبب خروج العربات عن القضبان مضيفا أنه لا يمكن استبعاد أن يكون الحادث مدبرا وأن تحقيقا سيبدأ. ووقع الحادث في منطقة ينشط فيها المتمردون الماويون.

وقال مدير الشرطة المحلية إل.كيه.في. رانجا راو إن "تسع عربات خرجت عن القضبان منها ثلاث عربات انقلبت وسقطت من على القضبان.

"معظم المصابين والوفيات من عربات النوم الثلاث."

وتعاني السكك الحديدية الحكومية الهندية التي تعود لزمن الاستعمار البريطاني من سجل مروع فيما يتعلق بالأمان وذلك نتيجة عقود من ضعف الاستثمار وإعطاء أولوية لإبقاء أسعار التذاكر منخفضة للركاب البالغ عددهم 23 مليون نسمة والذين يستخدمون شبكة السكك الحديدية يوميا.

وفي آخر حادث كبير قُتل 150 شخصا عندما خرج قطار عن القضبان أواخر العام الماضي في ولاية أوتار براديش بشمال الهند. وسجلت الهند مقتل 27581 شخصا في حوادث قطارات في 2014 مع سقوط معظم الضحايا من قطارات أثناء سيرها أو تعرضهم للدهس.