وجّه زعيمُ التيار الصدري مقتدى الصدر، رسالةً إلى ما أسمَاهُم "فصائِلَ المقاومة"، حذّرَ فيها من تحويل سلاحِها لاستهداف الشعب.

الصدر في بيانٍ نشرَه عبْرَ حسابِه في تويتر، طالب تلك الفصائلَ بالحفاظ على سُمعَتِها وإناطِة قرارِها بآل الصدر، كما دعاها الى العمل معاً من اَجلِ اِنهاءِ الوجودِ العسكري للمُحتلِّ على حَدِّ وصفِه، بالطرق البرلمانية، والدوليّةِ، مشيرا الى أنّ القِوى الخارجيةَ تُريدُ النَّيلَ من العراق، وأمنِه، واستقرَارِه، وسِيادَتِه.