أكد المتحدثُ الرسميُّ باسم مجلسِ الوزراء سعد الحديثي أنّ الحكومةَ تسعى لتوفير غطاءٍ ماليّ يضمن إدامةَ واستمرارَ الرواتبِ الشهريةِ للموظفين من خلال إجراءاتٍ داخليةٍ وخارجية.
وقال الحديثي إنّ الظروفَ الماليةَ التي تمرُّ بها البلادُ صعبةً جداً وقاسيةً وغيرَ مسبوقة، وتراجعَ أسعارِ النفط كان له تأثيرٌ كبيرٌ على الوضع الماليّ في العراق، لكنّ الحكومةَ تسعى جاهدةً لضمان إدامةِ إمكاناتِ الدولة في الجانبَين العسكريِّ ورواتبِ الموظفين والمتقاعدين.