يعتقد أولي جونار سولشاير مدرب مانشستر يونايتد، أن لاعبه جيسي لينغارد قلص نشاطه على مواقع التواصل الاجتماعي من أجل استعادة سابق تألقه، في النصف الثاني من الموسم.

وفشل لينغارد في إحراز أو تهيئة أي أهداف في الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم خلال عام 2019، وفقد مكانه في تشكيلة منتخب إنجلترا بقيادة المدرب غاريث ساوثغيت قبل بطولة أوروبا 2020.

وقال سولشاير في مؤتمر صحفي قبل مباراة فريقه في ذهاب نصف النهائي لكأس رابطة المحترفين الإنجليزية، في مواجهة مانشستر سيتي، غدا الثلاثاء: ”واجه جيسي فترات من التألق والتراجع كما سبق وقلت“.

وأضاف المدرب النرويجي: ”نريده أن يعود لإحراز الأهداف وتهيئة الفرص. لا يوجد من يستطيع الركض أكثر منه، وله دور كبير في فريقنا في الهجمات والضغط. إنه شخصية مفعمة بالحركة والنشاط“.

وقال لينغارد في مقابلة أجرتها معه صحيفة ”ديلي ميل“ مؤخرا، إنه شعر بالخوف على مستقبله مع مانشستر يونايتد، بعد أن عرض تسجيلا غريبا على مواقع التواصل الاجتماعي مع زميله ماركوس راشفورد، في نهاية الموسم الماضي.

ووجه سولشاير تحذيرا للاعب الوسط نتيجة هذا السلوك، قائلا إنه يتعين لفت نظر اللاعبين للطريقة التي يصورون بها أنفسهم على مواقع التواصل الاجتماعي.

وقال سولشاير: ”أعتقد أن جيسي لم يعد ينشط على مواقع التواصل الاجتماعي كما كان يفعل من قبل.. لقد غيّر اتجاهه وأصبح يعمل بجدية وأنا أعرفه منذ سنوات، وبدأ يعود إلى جيسي الذي أعرفه“.

وحقق مانشستر يونايتد مفاجأة بالفوز 2/1 على مانشستر سيتي في الدوري، الشهر الماضي، في استاد الاتحاد، وذلك بعد 3 أيام فقط من فوزه بنفس النتيجة على توتنهام هوتسبير.

وأضاف سولشاير عن هاتين النتيجتين: ”علينا العمل على تحقيق نتائج مماثلة.. لكن لكل مباراة وضعها. لكن عندما تحقق مثل هذه النتائج الكبيرة فأنا على ثقة بأنهم ينظرون إليها قائلين هذا هو مانشستر يونايتد الذي نريده. لكن بوسعنا تقديم أداء أفضل أيضا“.

وسيتخذ مانشستر يونايتد قرارات لاحقة في شأن مشاركة أو إراحة لاعبيه غير الجاهزين والمصابين.

وغاب لينغارد وأنطوني مارسيال عن تعادل مانشستر يونايتد دون أهداف، يوم السبت الماضي، مع وولفرهامبتون واندرارز في كأس الاتحاد الإنجليزي؛ بسبب المرض، وتعرض المدافع هاري ماغواير لإصابة خفيفة خلال المباراة.

وقال سولشاير عن هؤلاء: ”سنمنحهم أطول وقت ممكن.. الأمور ستتضح قبل موعد المباراة“.