أصدرَ المعهدُ الدولي لبحوثِ السياسات الغذائية قائمتَه المتعلّقَةَ بمؤشّرِ الجوعِ العالمي للعام ألفينِ وثمانيةَ عشر، والذي يَقيسُ الجوعَ والافتقارَ إلى الطعام وفقًا لعدّةِ معايير.

وتضمّنَ المؤشّرُ مئةً وتسعَ عشْرَةَ دولةً معظمُها من العالَم الثالثِ والدولِ النامية في أفريقيا وآسيا وأمريكا اللاتينية ودول شرق أوروبا، وكانت أفريقيا الأكثرَ جوعًا عالميًا، فيما كان اليمن الأكثرَ جوعًا عربيًا.

وسيطرَتِ القارّةُ الإفريقيّةُ على ترتيبِ الدولِ العشْرِ الأكثرِ جوعًا في العالم، بوجودِ سبعِ دولٍ أفريقيّةٍ في القائمة من بينِها السودان عربياً، بالإضافة إلى دولتَينِ من قارّةِ آسيا، هما اليمن، وتيمور الشرقيّة.

وشَمِلَ مؤشّرُ الجوعِ العالمي خمسَ عشْرةَ دولةً عربيّةً من أصلِ اثنتينِ وعشرينَ دولةً عربية، وصُنّفِتِ اليمنُ كأكثرِ الدولِ العربية جوعا وحَلَّ العراقُ بالمرتبةِ السادسة في قائمَةِ الدولِ العربيّةِ الأكثرِ جوعا.