تحتضن لندن في 24 أيلول/سبتمبر المقبل حفل جوائز الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا" للعام الثاني على التوالي، وذلك بحسب ما أعلنت السلطة الكروية العليا

وبعد شراكتها مع مجلة "فرانس فوتبول" ودمج جائزتي الكرة الذهبية وأفضل لاعب في العالم في 2010، انفصلت جوائز فيفا عن الكرة الذهبية في 2016 حين نالها نجم ريال مدريد الإسباني والمنتخب البرتغالي كريستيانو رونالدو، ثم كرر الأمر العام الماضي بعد قيادته النادي الملكي إلى لقب الدوري المحلي للمرة الأولى منذ 2012 ولقب دوري أبطال أوروبا للموسم الثاني تواليا.

وأحرز الفرنسي زين الدين زيدان، الذي استقال الخميس من تدريب ريال مدريد رغم قيادته النادي الملكي إلى لقب دوري الأبطال للموسم الثالث توالياً، جائزة أفضل مدرب في 2017 فيما حصلت الهولنديتان لييكي مارتنز وسارينا فييغمان جائزتي أفضل لاعبة ومدربة.

وسيتم الإعلان عن أسماء 10 مرشحين عن كل من الفئات الأربع في 23 تموز/يوليو، أي بعد 8 أيام من ختام مونديال روسيا الذي ينطلق في 14 حزيران/يونيو. وبمشاركة من المشجعين وأصواتهم، سيتقلص العدد إلى ثلاثة مرشحين في كل من الفئات الأربع وصولا إلى الحفل المقرر في 24 أيلول/سبتمبر.

كما يوزع "فيفا" في الحفل جوائز أفضل حارس مرمى، اللعب النظيف وأفضل جمهور، إضافة الى جائزة بوشكاش لأفضل هدف للعام والتشكيلة المثالية.