أراد البرازيلي فيليبي كوتينيو، أثناء تقديمه اليوم كلاعب جديد في صفوف برشلونة حتى 30 يونيو 2023 ، توجيه الشكر للبلاوجرانا ولفريقه السابق ليفربول الإنجليزي، على السماح له بتحقيق حلمه.

وأكد كوتينيو خلال المؤتمر الصحفي لتقديمه أمام وسائل الإعلام "القدوم إلى هنا كان حلما منذ الصغر. لقد كانت فرصة فريدة ولم يكن لدي أي شكوك لأنه، أحيانا، لا تأتي الفرص سوى مرة واحدة".

وتوجه صاحب الـ25 عاما بالشكر لإدارة البرسا على "صبرها"، ولإدارة ليفربول على "الوفاء بكلمتها" والسماح له بالرحيل خلال الميركاتو الشتوي.

وأشار "لقد حاولوا إقناعي بالبقاء، ولكنهم تفهموا أن هذا هو حلمي. لقد قدمت كل ما لدي خلال الأشهر الأخيرة مع ليفربول، كلاعب محترف، والآن حانت لحظة الانتقال إلى هنا".

ووفقا للعديد من وسائل الإعلام، دفعت إدارة النادي الكتالوني 120 مليون يورو، بالإضافة لـ40 مليون أخرى كمتغيرات، للحصول على خدمات لاعب الوسط البرازيلي، ليصبح بذلك الصفقة الأغلى في تاريخ النادي والثانية في كرة القدم بعد البرازيلي نيمار دا سيلفا، المنتقل لباريس سان جيرمان الفرنسي الصيف الماضي مقابل 222 مليون يورو (قيمة الشرط الجزائي في عقده).

بينما لم يؤكد جوردي ميستري، نائب رئيس النادي والذي صاحب اللاعب خلال تقديمه، هذا الرقم، لأن إدارتي الناديين اتفقتا على عدم الإفصاح عن القيمة المادية.

إلا أنه برر التعاقد مع كوتينيو خلال الميركاتو الشتوي بعد أربعة أشهر فقط من الانسحاب من الصفقة بعد مطالب إدارة ليفربول المالية الكبيرة، مؤكدا "وجود فارق كبير في الجانب المادي عما كان في الصيف".

وأكد كوتينيو أن كونه الصفقة الأغلى في تاريخ النادي يعتبر "شرفا".

وكان الكشف الطبي الذي خضع له اللاعب ظهر اليوم كشف عن وجود إصابة عضلية ستبعده عن الملاعب لمدة 20 يوما، كما أنه لن يتمكن من المشاركة مع البلاوجرانا في دوري الأبطال هذا الموسم لسابق مشاركته مع "الريدز".

إلا أن اللاعب ذكر بأنه ما زال في سن الـ25 وأن عقده يمتد لخمس سنوات قادمة: "لن أتمكن من المشاركة فورا، ولكن عقدي يمتد لخمس سنوات وأتمنى أن استمتع بالكرة خلالها".

كما أوضح أنه استقبل مكالمة هاتفية من مواطنه وصديقه نيمار دا سيلفا، نجم الـ"بي إس جي"، لتهنئته على الانتقال لبرشلونة.

وقال في هذا الصدد "لقد هنأني وتحدث معي عن المدينة والزملاء في الفريق وقال لي إن الأجواء داخل غرف الملابس مذهلة".

وسيزامل كوتينيو مواطنه وزميله في المنتخب، باولينيو، بالإضافة للمهاجم الأوروجوائي لويس سواريز، الذي لعب معه في ليفربول لموسم ونصف.

وأوضح "سعيد للغاية بالعودة للعب إلى جانب لويس. لقد كتب لي رسائل كثيرة، وساعدني كثيرا على إيجاد منزل لي في برشلونة".

ونفى كوتينيو أن انضمامه لبرشلونة جاء من أجل سد الفراغ الذي خلفه رحيل نيمار بقوله "إنه لاعب كبير ولكنا شخصيتنا مختلفة وجئت بحثان عن مكانا لي داخل الفريق".