رصدَت كاميرا الفلوجة لحظةَ اعتداءِ موكبِ محافظِ نينوى نوفل العاكوب على الشبابِ الغاضِبينَ في الشارع المقابل للجزيرة السياحية حيث موقِعُ الفاجعة.
 
وبحسب شهودٍ عَيان فإنّ موكِبَ المحافظ دهَسَ شابّينِ اثنينِ واِنّ العاكوب كان يأمر حمايَتَه بضربِ الأشخاص القريبينَ من موكِبِه بسحبِ الشهود.