قتل شخصان وأصيب أربعة آخرون في إطلاق نار بملهى في مدينة كونستانتس بجنوب ألمانيا الليلة الماضية، لكن الشرطة نفت "وجود خطر".

وذكرت الشرطة المحلية أن رجلا عمره 34 عاما فتح النار فقتل شخصا وأصاب ثلاثة بجروح بالغة داخل الملهى، ثم جرح شرطيا في الخارج قبل أن ترديه قوات الأمن.
وأوضحت في بيان لها اليوم الأحد أن شخصا لقى حتفه إثر إطلاق أعيرة نارية في ملهى ليلي بمدينة كونستانتس بولاية بادن-فورتمبرغ، كما لقى الجاني المشتبه فيه حتفه بعد تبادل إطلاق نار مع الشرطة. كما أعلنت الشرطة أن لا وجود لخطر وفق تغريدة لها على تويتر.    
     
وأفادت الشرطة والادعاء العام بأنه لم يتضح بعد ما إذا كان الأمر يتعلق بجانٍ واحد أو عدة جناة. ولم تعرف حتى الآن الدوافع.
     
وكان الجاني قد أطلق الأعيرة حوله بالملهى الليلي الساعة الرابعة ونصف فجرا تقريبا بالتوقيت المحلي، وأوضحت الشرطة أن شخصا لقى حتفه إثر ذلك وأصيب ثلاثة آخرون بجروح بالغة.
     
وذكرت الشرطة أن الجاني أصيب بعد وقت قصير من مغادرته الملهى الليلي إثر تبادل إطلاق النار مع أفراد الشرطة ثم توفي بالمستشفى متأثرا بجراحه، وأصيب أحد أفراد الشرطة أيضا ولكنه ليس في حالة خطرة.
     
وكان الوضع غير واضح في البداية، حيث قال متحدث باسم الشرطة في وقت مبكر من صباح اليوم "كان هناك جرحى إثر إطلاق نار. واستطاع أشخاص إنقاذ أنفسهم من خلال الفرار أو الاختباء".
وقد تمركزت الشرطة بقوات قوية في موقع الحادث، وتمت الاستعانة أيضا بقوات خاصة ومروحية.
المصدر : الجزيرة + وكالات