رتفاع نسبة الفقر في البلاد إلى 31.7%، بسبب تداعيات فيروس "كورونا".


حيث أن تداعيات الفيروس، تسببت بإضافة 1.4 مليون عراقي جديد إلى إجمالي أعداد الفقراء البالغ 10 ملايين شخص.
ويبلغ إجمالي تعداد العراق 37 مليون نسمة


و إن "عدد الفقراء بموجب هذا الارتفاع، بلغ 11 مليونا و400 ألف فرد، بعد أن كان قبل الأزمة حوالي 10 ملايين فرد".


حيث أن "نسبة الفقر ارتفعت إلى 31.7 بالمائة، والتي كانت 20 بالمائة في عام 2018".


وفرض العراق إجراءات للحد من تفشي فيروس كورونا تمثلت بفرض حظر للتجوال جزئي وشامل، وإغلاق المطارات والحدود وإيقاف عمليات التبادل التجاري في المعابر، وإغلاق العديد من المصانع والمعامل والشركات، وتعطيل الدوام في المؤسسات الحكومية، وإغلاق الأسواق.