احتفل أمس ملايين العراقيين في العاصمة بغداد ومحافظات أخرى بذكرى مولد النبي محمد صلى الله عليه وسلم الموافق للثاني عشر من شهر ربيع الأول من كل عام هجري.
فقد شهد جامع الإمام الأعظم أبو حنيفة النعمان في منطقة الاعظمية ببغداد احتفالا وتجمعا مركزيا اعتاده العراقيون كل عام، في أجواء روحانية وآمال ودعوات بعودة الأمن والاستقرار للعراق والأمة العربية والإسلامية،
هذا وتستمر الاحتفالات اليوم في بعض المحافظات في حين اختتمت مساء أمس في محافظات أخرى.
هذا وشهدت الدول الإسلامية منذ يوم أمس احتفالات كبيرة بمناسبة المولد النبوي الشريف تعبيراً عن مدى حبهم للرسول الأعظم محمد صلى الله عليه وسلم وإكراما بذكرى مولده المقدس كونه ولادة جديدة للبشرية واظهار رسالة الإسلام الخالدة في هذا اليوم لكن حال البلاد العربية لم تختلف كثيراً عن احتفالات محافظات العراق .