أعلن رئيس ديوان الوقف السني وكالة سعد كمبش تأجيل اجتماع الوقفين السني والشيعي إلى معود آخر لم يتم تحديده، بعد فشل الاجتماع المغلق في مجلس النواب وعدم حضور عدد من أطرافه لأسباب مجهولة،
 
كمبش الذي تمسك باتفاقية تقسيم أملاك الوقف السني التي وصفتها الأوساط الدينة باتفاقة الخزي والعار أكد أن رئيس الوزراء لم يلغي الاتفاقية بل كان موقفه هو عدم المضي بها وهو يتطابق مع إعلان الوقف للتريث في الملف، وهو الموقف الذي أبدى المجمع الفقهي العراقي والجمعيات الدينية رفضه له باعتباره محاولة من رئيس الديوان لكسب الوقت وتصفية المعترضين عليه من داخل الديوان لتمرير الاتفاق.