ونفى عدد من افراد العائلات تلقيهم أي مساعدات طبية او غذائية او توفير
عشرات العائلات التي تمكنت من الهروب من الرمادي تحدثت عن حجم معاناتها جراء انعدام الخدمات المقدمة لهم.
ونفى عدد من افراد العائلات تلقيهم أي مساعدات طبية او غذائية او توفير المتطلبات الاساسية للعيش من قبل الحكومة مؤكدة انها تعالج الجرحى بمواد أولية في مخيمات تفتقر لأدنى متطلبات المعيشة وخلوها من الكوادر الطبية المتخصصة.
كما وطالب نازحو محافظة الانبار الحكومتين المحلية والاتحادية بضرورة توفير الاجواء المناسبة لعودة العوائل النازحة الى المناطق المحررة في الرمادي، داعين الجهات المعنية الى تسهيل اجراءات عودتهم.