وضّح رئيس الوزراء عادل عبدالمهدي مضمونَ الأمر الديواني الذي يتعلق بتكليف مدير مكتبه باستمرار تنفيذ مهامه السابقة، والذي تداولته وسائل التواصل الاجتماعي.

وقال عبدالمهدي في بيانٍ، إنَّ الكتابَ المتداولَ ليس دقيقاً ومحذوفٌ منه الضوابطُ المقيِّدةُ لمنح هذه الصلاحيات، داعيا كلَّ المعنِيينَ لتجنب أخذِ الكتب التي لا تُنشرُ بطرقٍ أصولية. وانتقدَ عبدالمهدي ظاهرةَ تسريبِ كتبٍ مغلوطةٍ أو مزوَّرة بغيةَ إثارة البلبلة بين المواطنين ودوائرِ الدولة.