بحث رئيس الجمهورية برهم صالح مع نظيره الأمريكي جوزيف بايدن، العلاقات الثنائية، وسبل تعزيزها في مختلف المجالات وضمن سياق الحوار الاستراتيجي بين البلدين، ووفق المصالح المشتركة، فضلا عن مناقشة دعم تنظيم انتخابات نزيهة وعادلة، وكذلك التأكيد على أهمية مواصلة العمل لمكافحة الإرهاب واستئصال جذوره في المنطقة عموما.

وأكد صالح خلال لقائه بايدن في نيويورك على هامش اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة، أكد تطلع العراق لبناء علاقات وثيقة مع الولايات المتحدة الأمريكية في المجالات السياسية، والأمنية والبيئية والاقتصادية والثقافية على أساس المصالح المشتركة، وضمن إطار الاتفاقية الاستراتيجية بين البلدين، وأشار رئيس الجمهورية إلى أن العراق ينطلق من سياسة متوازنة تدعم الحلول الدبلوماسية، ومسارات نزع فتيل الأزمات وتخفيف التوترات، والدور المحوري للعراق في إرساء أمن وسلام المنطقة، ومواجهة التحديات البيئية ومسببات التغير المناخي والتصحر وحماية البيئة.