قالت مصادرُ طبيةٌ إنّ أربعةَ مدنيين بينهم طفلان قتلوا وأصيب ثلاثةٌ جراء قصفٍ شنّه الجيشُ بالمدفعية وقذائفِ الهاون على الفلوجة.
وقال شهود عيان إنّ القصفَ الجوّيَّ والمِدفعيَّ ما زال متواصلاً على مناطقِ الفلوجة وأسواقِها مما سبب سقوطَ عشراتِ الضحايا بينهم أطفالٌ ونساءٌ وتدميرَ الكثيرِ من منازل المواطنين .
يُذكر أنّ مدينةَ الفلوجة تتعرّض للقصف اليوميّ من قبل قواتِ الجيشِ منذ مطلعِ العام ألفين وأربعةَ عشرَ.