استقال رئيس الاتحاد الألماني لكرة القدم راينهارد غريندل بشكل فوري بعد تعرضه لضغوط لقبوله ساعة غالية الثمن من مسؤول كروي أجنبي.

وتلقى غريندل الساعة هدية من قبل رجل الأعمال الأوكراني ونائب رئيس الاتحاد الأوروبي لكرة القدم غريغوري سوركيس.

وقال غريندل: سعر الساعة 6 آلاف يورو. لم أكن أعرف العلامة التجارية أو قيمتها في ذلك الوقت، وأعتذر عما قمت به.

وأصر غريندل على أنه لم يكن هناك أي تضارب في المصالح جراء قبول الساعة، مضيفًا: سوركيس ليس لديه مصلحة مالية. لم يطلب مني أبدا أي دعم، قبل أو بعد ذلك.