نفى محافظُ كركوك راكان سعيد الجبوري ما ذكرتهُ مفوضيةُ الانتخاباتِ عن محاصَرةِ جماعاتٍ مسلّحَةٍ لمكاتبِ المفوضيةِ في المحافظة.

وقالَ الجبوري للفلوجة:" إنّ هذهِ الأنباءَ عارِيَــةٌ عن الصّحةِ، وإنّ ما يوجدُ هو تجمّعٌ للمعتصمينَ والمتظاهرينَ أمام مكتبِ المفوضيةِ في كركوك وهُمْ من أبناءِ المحافظةِ ومن الرافضينَ لنتائجِ الانتخاباتِ المعلنةِ"، لافتا الى أنّ قواتِ مكافحةِ الإرهابِ والشّرطة المحلية هي مَنْ تَحْمي المعتصمينَ والمتظاهرينَ سِلْمِــيّا.
وجَدّدَ الجبوري مطالبَهُ بإعادةِ الفرزِ والعَــّد اليدوي، مُحَمّلاً المفوضيةَ مسؤوليةَ ضياعِ أصواتِ العربِ والتركمانِ بسببِ التزويرِ في الانتخابات التي وَصَفَ نتائِجَها بالكارثيّة.
من جانبهِ نفى مسؤولُ الملفّ الأمنيّ في كركوك اللواءُ الركنُ معن السعدي ما قالتهُ المفوضيةُ عن محاصرةِ مقراتِها واحتجازِ موظّفيها في كركوك.