أكّد عضوُ المكتبِ السياسيّ لتحالف القوى العراقية حيدر الملا، أنّ تحدّيَ الاٍرهابِ والمليشيات يضعنا أمام مسؤوليةِ الاستعانة بكلِّ جهدٍ دوليّ.
وقال الملا في بيانٍ له: إنّنا في الوقت الذي نرحّب فيه بجدّيةِ القرارِ الأمريكيّ بإنزال قواتٍ بريةٍ من أجل دعمِ الجيش ِالعراقي في حربه ضدَّ تنظيمِ داعش، فإننا نؤكد أنّ الاستقرارَ الأمنيَّ يستلزم أيضاً إلقاءَ القبضِ على قيادات المليشياتِ الإجراميةِ التي استباحتْ دماءَ العراقيين وبيوتَ الله وحاولتِ التلاعبَ بالنسيج المجتمعيّ العراقيّ.
ومن جانب اخر نظّمَ الائتلافُ الحقوقيُّ الدوليّ لأجل العراقِ وبالتعاون مع الجاليةِ العراقيةِ في اسطنبول وقفةً تضامنيةً مع أهالي قضاءِ المقدادية في ظلِّ ما يتعرّضون له من انتهاكاتٍ وجرائمَ تمارسها المليشياتُ الطائفية.
وطالبَ المحتجون الحكومةَ العراقيةَ بكفِّ أيدي المليشياتِ، واتّهموها بالتقصير في التعامل مع جرائمِ المليشياتِ في ديالى.