دانَ رئيسُ الوزراءِ التركي أحمد داود أوغلو قصفَ الطائراتِ الروسيةِ مدينةَ إدلب شمال سوريا مطلعَ الأسبوعِ الحالي والذي وراح ضحيَّته عشراتُ القتلى والجرحى من المدنيين.
وقال داودأوغلو خلاَل حديثِه لأعضاءٍ من حزب العدالةِ والتنميةِ الحاكمِ في البرلمان إنّ الأراضيَ السوريةَ لن تكون جزءاً من الأهداف الروسيةِ الإمبرياليةِ على حدّ وصفِه.
وأضافَ أوغلو أنّ تركيا جزءٌ من التحالف الدوليّ لمكافحة تنظيم داعش. لكنه أكد أنّ بلادَه ستقف في وجه أيّةِ دولةٍ تقصف أبناءَ الشعبِ السوريّ، حتّى لو كانت روسيا أو أيّةُ دولةٍ ظالمةٍ أخرى كما وصفَها.