قال النائب عن محافظة نينوى زاهد الخاتوني إن مئات العراقيين لا يزالون محتجزين في معسكر داخل محافظة أنطاكيا التركية وسط أوضاع صحية متدهورة وتجاهل من جانب الحكومة العراقية لنداءات استغاثاتهم.
من جانب آخر أكد مديرُ ناحيةِ العلم عبدالله صباح عودةَ تسعين في المئة من العوائل النازحةِ الى مناطقهم وتسلُّمَ الشرطةِ المحليةِ مهامَّ الملفِّ الأمنيّ من الحشد الشعبي .
وقال عبدالله بعد طردِ تنظيمِ الدولة من كثيرٍ من المناطق في صلاح الدين تمكّنا من العمل على إزالة العبواتِ الناسفةِ والألغامِ، ما ساعدَ في عودة تسعين في المئة من العوائل النازحةِ الى مناطقهم في ناحية العلم .وأضاف أنّ الحشدَ الشعبيَّ سلّمَ مهامَّ الملفِّ الأمنيِّ الى الشرطة المحليةِ عقبَ الانتهاءِ من مقاتلةِ التنظيم .