تقدم نيكولا بيبي لاعب أرسنال بالاعتذار بعد طرده بسبب نطحة بالرأس ضد إزغان أليوسكي مدافع ليدز يونايتد، في مباراة انتهت دون أهداف في الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم أول أمس الأحد.

وتلقى بيبي بطاقة حمراء في الدقيقة 51، بعدما شاهد حكم الفيديو المساعد هذه اللقطة.

وكتب لاعب ساحل العاج البالغ 25 عاما على إنستغرام "تسببت بإحباط فريقي في وقت حاسم بالمباراة، ولا توجد أية أعذار عن تصرفي".

 

وأضاف "أشعر بأسف شديد، وأود التقدم بالاعتذار إلى المشجعين وزملائي ومدربي وكل شخص آخر في النادي".

وتعرض بيبي وأليوسكي لإساءات عنصرية على مواقع التواصل الاجتماعي بعد المباراة، وأعلن أرسنال وليدز العمل مع السلطات المحلية لملاحقة المسؤولين عن ذلك.

وسيغيب بيبي عن المباريات الثلاث المقبلة لأرسنال في الدوري، لكنه يستطيع المشاركة في الدوري الأوروبي يوم الخميس المقبل.

وذكّرت هذه النطحة جماهير كرة القدم بتلك التي قام بها الفرنسي زين الدين زيدان في نهائي مونديال 2006، عندما نطح المدافع الإيطالي ماركو ماتيراتزي بسبب إساءة وجهها الأخير لشقيقة زيدان.