كشفت تقارير صحفية إسبانية أن الإتحاد الإسباني لكرة القدم في طريقه لفتح تحقيق عاجل مع نادي برشلونة بسبب شبهة التلاعب في نتيجة مباراة ديبورتيفو لاكرونيا في الجولة الأخيرة من الدوري الإسباني والتي إنتهت بنتيجة 2-2.

حيث قالت صحيفة "الموندو ديبورتيفو" الإسبانية أن الاتحاد الإسباني سيحقق بشكل سريع في نتيجة هذا اللقاء الذي ساهم في بقاء ديبورتيفو لاكرونيا في الدوري على حساب نادي إيبار.

وكان البرت لوبو مدافع ديبورتيفو لاكرونيا قد هاجم نادي بشلونة بعد تصريحاته التي قال فيها أنه طلب من تشافي هيرنانديز قائد برشلونة السابق عقب هدف تعادل لاكرونيا عدم إحراز أي أهداف أخرى حتى يبقوا في الدوري. وكان نادي برشلونة متقدماً في هذه المباراة بهدفين نظيفين حتى عادل نادي لاكرونيا النتيجة لتنتهى المباراة 2-2 ليبقى لاكرونيا في الليجا.