فرضت الولايات المتحدة، عقوبات جديدة على أربعة عشر شخصاً وكياناً إيرانياً، بينهم رئيسُ السلطة القضائية صادق لاريجاني.
 
وقالت وزارة الخزانة الأمريكية في بيان لها إن لاريجاني، المقربَ من خامنئي، "مسؤولٌ عن إصدار أوامرَ بسلسلة من انتهاكات حقوق الإنسان بحق عدد من المواطنين الإيرانيين والمقيمين، كماشملت العقوبات مرتضی رضوي مدير شركتي اتصالات "موج سبز" و"فناموج" التابعتين للحرس الثوري الإيراني، بسبب انتهاكات لحقوق الإنسان ودعم برامج الأسلحة في إيران.