بحث فريقا التنسيق للمجلس التنسيقي العراقي السعودي، جدول اعمال الاجتماع المزمع عقده بين الجانبين في نيسان القادم بالعاصمة بغداد.

وذكر المجلس في بيان ان "الاجتماع الذي عقد في قصر الضيافة، استعرض اتفاقية تطوير المنفذين الحدوديين عرعر وجميمة، ومشروع الارواء في محافظة المثنى، فضلا عن الاتفاق على انشاء المدينة الرياضية التي تبرع بها الملك السعودي".

وأضاف، أن "الاجتماع نقاش اهم مذكرات التفاهم المزمع توقيعها مع المملكة العربية السعودية، والاجراءات السابقة لمذكرات التفاهم المنجزة، واليات متابعتها، وصولا لتوقيعها في الاجتماع المشترك المقرر عقده في بغداد في نيسان المقبل".

وبحث المجتمعون "عملية حصر السلع من اجل دراسة اعفائها من الكمارك والضرائب، واعتماد شهادات المصادقة وتحديد الجهات المسؤولة عن قطاعات الطاقة والنقل والزراعة لتسهيل اصدار الشهادات الخاصة بمشاريعها، وتحديد أولويات المجلس التنسيقي للأعوام 2019 – 2020".