بالتزامنِ مع اليومِ الدولي لضحايا الاختفاءِ القسري عقدتِ اللجنةُ الدوليّةُ لشؤون المفقودَينَ مؤتمراً حضرَتْه شخصياتٌ معنيّةٌ بحقوق الانسان وباحثون محليّون ودوليّون في مجال البحثِ عن المفقودين.

وألقى نائبُ رئيسِ البعثةِ لشؤون العراقِ في اللجنة الدولية فواز عبد العباس كلمةَ افتتاحِ المؤتمر في المتحف الوطني، أكّد فيها اَنّ تحقيقاتِ بَعثَتِه توصّلَتْ الى معلومات بشأن سبعينَ بالمئة من المُغيّبينَ في العراق والبالِغِ عددُهم أربعونَ ألفا نتيجةَ الصراعات، داعيا في الوقتِ ذاتِه الحكومةَ الى اِيجادِهم ومعرفَةِ مصيرِهم.