وجه رئيس مجلس الوزراء مصطفى الكاظمي، الاثنين (30 تشرين الثاني 2020)، بإرسال موازنة 2021 إلى الأمانة العامة لمجلس الوزراء فوراً لغرض تدقيقها.

وقال المتحدث الرسمي باسم الأمانة العامة لمجلس الوزراء حيدر مجيد، في تصريح صحفي، إن "الكاظمي وجه وزارتي المالية والتخطيط بإرسال موازنة 2021 فوراً إلى أمانة مجلس الوزراء".

وأضاف، أن "رئيس الوزراء وجه وزارتي المالية والتخطيط بإرسال الموازنة لغرض تدقيقها من قبل الدائرة القانونية لكي يتم تخصيص جلسة استثنائية لمناقشتها وإحالتها الى مجلس النواب من أجل إقرارها بأسرع وقت".

وأشار مجيد الى أن "الحكومة ومجلس النواب يجمعان على ضرورة الإسراع بإقرار موازنة 2021".

ومن المقرر أن يناقش مجلس الوزراء جلسة يوم غد الثلاثاء، مشروع قانون موازنة 2021، قبل إرساله إلى مجلس النواب للتصويت عليها.

وكان المستشار المالي لرئيس الوزراء مظهر محمد صالح، قد أكد في وقت سابق، أن الحكومة عازمة على إرسال الموازنة الاسبوع الحالي.

وقال صالح،متحدثاً عن اشكاليات موازنة العام المقبل، ان "ما يؤخر ارسال موازنة 2021 الى البرلمان، هي الظروف الاستثنائية المالية في الربع الاخير من السنة الحالية"، مبينا "ولهذا الحكومة تعمل في زحمة من الوقت على تدبير الشؤون المالية".

واضاف "الأمر الاخر، ان هذه الظروف دفعت الى اعادة النظر في الكثير من الامور والقضايا منها تعظيم الموارد غير النفطية واعادة النظر في بعض النفقات، وهذا يحتاج الى عمل وجهد ووقت طويل".