قال محافظُ مصرفِ العراقِ المركزي، علي العلاق، إنّ انخفاضَ إيراداتِ النفط، قلّصَ احتياطي النقدِ الأجنبي، إلى حوالي ستين بليون دولارٍ أمريكي.
وأوضح، العلاق، أنّ هذا الاحتياطيَّ يُغطّي احتياجاتِ الوارداتِ لنحوِ ثمانيةَ عشرَ شهرًا فقط، فيما توقّعتِ الحكومةُ العراقيةُ عجزًا بقيمة خمسةٍ وعشرين بليون دولارٍ في موازنة العامِ الحالي المقدَّرةِ بمئةِ بليونِ دولارٍ أمريكي.
وأشار العلاقُ إلى أنّ سعرَ صرفِ الدينار العراقي مُقابلَ الدولار لن يتأثرَ بتراجع احتياطي النقدِ الأجنبي، مؤكداً استقرارَه في سعرٍ ثابتٍ بقيمة ألفٍ ومئةٍ وستةٍ وستين ديناراً مُقابلَ الدولار.