وقع المصرف العراقي للتجارة اتفاقية بنحو مئة مليون يورو مع مصرف كوميرز بنك الالماني لتسهيل عمليات الاستيراد من اوربا وكذلك لتمويل المشاريع الاستثمارية وتوفير فرص عمل.

وقال مدير عام المصرف، فيصل الهيمص،  إن "المصرف وقع اتفاقية بمئة مليون يورو مع كوميرز وبموافقة من وكالة ضمان الصادرات الالمانية يولر هيرمس بهدف زيادة الفرص الاستثمارية وتمويل المشاريع المتوسطة والطويلة الأجل وتسهيل عملية الاستيراد من الدول الأوربية".

واوضح الهيمص أن "التمويل سيركز على دعم المشاريع المتوسطة وطويلة الأجل على أن يتم تسديد القرض خلال مدة 5 سنوات"، لافتاً الى ان "هذه الاتفاقية جزءاً من الاستراتيجية طويلة الأمد للمصرف في تمويل الاستثمارات الداخلية وتوفير موارد جديدة لدعم استيراد المواد والخدمات الأساسية للمستثمر العراقي والتي ستسهم بدورها في خلق فرص جديدة للعمل وتسريع عملية النمو الاقتصادي"، مؤكدا "نحن ندرك أهمية دعم هذا النوع من المشاريع والتي ستسهم ضمانة وكالة الصادرات الألمانية بإجراء التحويلات المالية مباشرة إلى الموردين في الدول الأوروبية لصالح المشاريع التي سيتم دراستها بعناية لكي تكون عنصراً فعالاً في التنمية الاقتصادية وذلك كجزء من التزامنا بتسريع وتيرة هذا النمو من خلال الشراكات التي نقوم بها مع مختلف الجهات المعنية لمساعدة الشركات العراقية على أداء دورها وتحقيق طموحاتها".

بدورها، قالت رئيسة قسم التصدير والتمويل في الأسواق الدولية في كوميرز بنك كاثرين كاربينسكي "نحن سعداء بتوقيع اتفاقية التمويل لأنها تشكل إنجازاً كبيراً سيسهم في تعزيز العلاقات التجارية بين العراق وألمانيا وستسمح ايضا بدعم الشركات العراقية التي تسعى إلى القيام بأعمال تجارية مع عملائنا في ألمانيا وأجزاء أخرى من أوروبا من خلال توفير قروض تمويل طويلة الأجل لمشاريع مختلفة في المستقبل".

وأشارت الى ان "تواجدنا القوي في السوق الاوروبية جنبًا إلى جنب مع قدرة وخبرة المصرف العراقي بالأسواق المحلية من تحقيق قيمة ملموسة للشركات الألمانية والأوروبية من خلال توسعة أعمالهم في العراق وخلق فرص إستثمارية جديدة تعود بالنفع على كل الجانبين".

ويعد مصرف كوميرز بنك الألماني ثاني أكبر بنك في ألمانيا والذي يمول 30% من التجارة الخارجية ويمتلك فروع ومكاتب في أكثر من 50 دولة ويعمل ايضا تمويل القطاعين الخاص والعام والمستثمرين.