عَدّ رئيسُ الوزراء حيدر العبادي ما دارَ في جلسة البرلمان أمسِ السبت تسقيطاً سياسيا له، مبيّناً أنّه حضرَ الجلسة استجابةً لدعوةِ زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر لمناقشةِ الإجراءاتِ الحكومية المتّخذَةِ لحَلّ الازمةِ في البصرة
وأعرب العبادي في بيانٍ عن اَسفِهِ الشديدِ لاستغلال جلسةِ مجلس النوابِ الاستثنائيةِ وانتهازِها بشكلٍ سافِرٍ كفرصة للتسقيط وتوفيرِ ظروفٍ جديدة للتحالفات التي تتشكّلُ على اَساسِها الحكومةُ المقبلة، لافتا الى اَنّه ناشد جميعَ الاطراف بإبعاد مشكلَةِ الخدماتِ في البصرة عن التوظيف السياسي وتحقيقِ المكاسِبِ والمنافعِ السياسية الخاصة على حساب مصلحةِ الشعب