دعا زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر، اليوم الخميس، الحكومة العراقية الى تأمين الحدود مع سوريا.

وقال الصدر في تغريدة له على حسابه الشخصي في تويتر، ان “على الحكومة العراقية تأمين الحدود المحاذية لمنطقة (البو كمال) السورية وغيرها”.

وأضاف، “ونحن على اتم الاستعداد للتعاون مع الحكومة”.

وكان رئيس مجلس الوزراء حيدر العبادي، أعرب، أمس، عن رفضه نقل أعداد كبيرة من عناصر داعش إلى مناطق تقع على الحدود العراقية السورية، فيما دعا الحكومة السورية الى التحقيق في ذلك.

وحذر رئيس مجلس النواب سليم الجبوري، من العودة الى المربع الأول والتنكر لدماء الشهداء، فيما اكد رفضه لأي اتفاق من شأنه ان يعيد تنظيم داعش الارهابي الى العراق او يقربه من حدوده، داعيا الحكومة العراقية الى مواجهة تداعيات هذا الاتفاق.

يذكر ان أكثر من 300 من عناصر داعش غادروا منطقة القلمون الغربي بموجب الاتفاق الذي تم التوصل إليه بين حزب الله وتنظيم داعش، بالتنسيق مع الحكومة السورية، متوجهين نحو مدينة البوكمال في ريف دير الزور الجنوبي، القريبة من الحدود العراقية، مقابل وقف إطلاق النار والكشف عن مصير جنود لبنانيين اختطفهم التنظيم في 2014.