أنذرت وزارة الصحة والبيئة دائرة ماء المثنى، وطالبتها بإعادة تأهيل وبناء المخزن التابع لها وفق التعليمات البیئیة المعتمدة، لتجنب حدوث حالات تسرب غاز الكلور.
ونقلاً عن مدير بیئة محافظة المثنى یوسف سوادي، فإن الفرق الفنية زارت مراراً  مخزن الكلور التابع لدائرة ماء المثنى ولاحظت وجود قناني الكلور مخزونة في ساحة المخزن وتحت اشعة الشمس مباشرة ، مما يُعتبر مخالفاً بيئياً، لأنه يتسبب في تسرب غاز الكلور الذي يعتبر غاز سام ويلحق الضرر بالبيئة والصحة العامة للمنطة المجاورة.
وأكد سوادي ان الانذاء سيستمر لمدة عشرة أيام من تاريخ تقديمه وفقاً للمادة ٣٣ من قانون حمایة وتحسین البیئة رقم ٢٧ لسنة ٢٠٠٩ ، في حالة عدم إزالة المخالفة سیتم اللجوء إلى الفقرات الأخرى من القانون.