قال نائب وزير الدفاع في سريلانكا، رويان ويجواردين، إن الانتحاريين الذين نفذوا الهجمات الدامية يوم الأحد الماضي كانوا مواطنين سريلانكيين ينتمون إلى الطبقة المتوسطة وتلقوا تعليما عاليا.

وبحسب المسؤول الحكومي فإن أحد الانتحاريين درس في بريطانيا واستراليا.

وكانت السلطات الأمنية قد اعلنت أن حصيلة ضحايا الهجمات التي استهدفت فنادق وكنائس قد ارتفعت إلى 359 قتيلا

.وكشفت السلطات الأمنية عن إلقاء القبض على 18 مشتبها بهم آخرين ما يزيد عدد من ألقي القبض عليهم إلى نحو 60 شخصا.