علق عضو الحزب الديمقراطي الكردستاني سعيد مموزيني، على عزم الحكومة إرسال تعديلات على قانون الانتخابات المقبلة، بهدف إلغاء اقتراع الخارج والمستشفيات والسجون.

ممو زيني، اوضح أن الدستور كفل لكل مواطن بالغ حق المشاركة في الانتخابات والإدلاء برأيه بحرية تامة، مبينا ان المواطنين في الخارج لديهم الحق للمشاركة واختيار من يمثلهم، في وقت اشار فيه إلى أنه في حال وجود مخاوف من التزوير، يمكن معالجة الأمر عبر عدة وسائل فنية تقوم بها المفوضية، إضافة الى اختيار شخصيات نزيهة لإدارة العملية الانتخابية، ولكن لا يمكن رفض مشاركة طيف واسع في حق تقرير قانوني ووطني، بحسب تصريحه.