اكد وزير الموارد المائية د.حسن الجنابي، اليوم الاربعاء، ان نقص المياه وسياسات الدول في هذا الجانب تمثل خطرا على استقرار المنطقة.
وقال الجنابي خلال مشاركته في اجتماعات الدورة الرابعة لمؤتمر وزراء المياه في مجلس التعاون الاسلامي في القاهرة : إن “العراق يتعامل مع الواقع المائي من منطلق الحرص الكبير على ادامة علاقة التعاون مع محيطه الاسلامي، اذ ان 70% من مياهه تنبع من دول الجوار الاسلامية”.
وأضاف أن ” النقص المستمر الذي يشهده العراق منذ حوالي اربعين عاما بايراداته المائية اصبح يمثل خطرا على استقراره وبالتالي استقرار المنطقة”.
وتابع “نحن نشعر بقلق مبرر حول مصير حصصنا المائية في ظل الاستمرار بانشاء السدود والتوسع باستخدامات الموارد المائية المشتركة وتحويل مجاري بعض الانهار والروافد التي تجري باتجاه بلدنا”، مؤكدا ان “اعمال اعادة تأهيل ماخربه الارهاب قائما لمنشآتنا الاورائية”.
ودعا الجنابي “منظمة التعاون الاسلامي ودول الجوار باسناد العراق واحترام حقوقه المائية”.