شدد رئيس مجلس النواب سليم الجبوري، على أن تقرير لجنة سقوط الموصل كُتب بحيادية وبعيداً عن الضغوطات السياسية.
وأكد الجبوري، في مؤتمر صحفي أن المجلس ليس لديه الحق في حذف أي اسم ورد في التقرير، مضيفاً أن التقرير كتب بحيادية ولم يستثني فقرة ولا اسماً ولم يخضع للضغوط.
من جانبه أشار النائب عن التحالف المدني الديموقراطي فائق الشيخ علي الى أن غالبية النواب اعترضوا على احالة تقرير سقوط الموصل الى القضاء من دون الاطلاع عليه
وقال علي إن رئيس الوزراء السابق نوري المالكي يتحمل مسؤولية سقوط الموصل كونه كان القائد العام للقوات المسلحة، لا سيما أن القادة العسكريين حملوه جزءاً كبيراً من المسؤولية