استنكرت تنظيمات الجبهة التركمانية في محافظة ديالى إقصاء المكون التركماني من التمثيل الحكومي.
وناشدت الجبهة في بيانها المرجعية الدينية العليا ورئيس مجلس الوزراء عادل عبد المهدي بإعطائهم حقهم.

وجاء في البيان: "نستغرب الإقصاء والتهميش للمكون التركماني للتمثيل في الحكومة الجديدة"

مشيراً إلى أن التركمان يعانون منذ سنوات عدة من عدم حصولهم على استحقاقاتهم القومية والانتخابية.